زهرة حديش



 
الرئيسيةالرئيسية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  
اعتذار لكل اعضاء زهرة حديش للغلق الموقت للفرعين الترات الارترى و الاحبة المقتربين بسب قيد الانشاء

شاطر | 
 

 شخصيات معروفه

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
MIRAG
100
100
avatar

عدد المساهمات : 257
تاريخ التسجيل : 01/12/2010

مُساهمةموضوع: شخصيات معروفه   الإثنين يناير 24, 2011 7:56 pm

تعالو يا شباب شاركونى المعلومات كل واحد يكتب نبذه عن شخصيه مشهوره معجب فيه أو فيها سواء كانو من أمراء او ممثلين او مغنين او كتاب او او او او
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
MIRAG
100
100
avatar

عدد المساهمات : 257
تاريخ التسجيل : 01/12/2010

مُساهمةموضوع: رد: شخصيات معروفه   الإثنين يناير 24, 2011 7:59 pm

ديانا سبنسرهي أميرة ويلز الراحلة ، ولدت فى 1-7-1961 فى بيت بمقاطعة نورفولك بانجلترا ، والدها هو جونسبنسرJohn Spencer و أمها هى فرانسس سبنسر و أختيها هم سارة Sarah و جين Jane و هي أصغرهم ، و لديها أخ من الأب و هو تشارلز سبنسر، كانت الأميرة ديانا الزوجة الأولى لولى العهد البريطانى الأمير تشارلز و لديها منه أبنان هما الأمير وليام و الأمير هارى وهما الثانى و الثالث على التوالي فى ترتيب تولى العرش الملكي البريطاني.

قضت فترة طفولتها تعاني من مشاكل طلاق أبويها و بعدها عاشت مع أمها فى شقة فى لندن، و فى إحدى احتفالات الكريسماس ذهب الأولاد للاحتفال مع أبيهم و لكنه لم يسمح لهم بالعودة مرة أخرى لأمهم فى لندن فرفعت الأم دعوى حضانة للطفلين و لكن الأب جون سبنسر عزز موقفه بمساعدة والدة فرنسس سبنسر بعد شهادتها ضد ابنتها أثناء المحاكمة مما ساهم فى حصول الأب على حضانة ديانا و أختها ، و بعد وفاة الجد أيرل سبنسر السابع و هو ألبرت سبنسر أصبح والدها أيرل سبنسر الثامن فى الوقت الذى أصبحت فيه ديانا شابة وودعت مرحلة الطفولة و انتقلت الى منزل العائلة.
وبعد زواج أبيها من الكونتيسة رين عاشت ديانا بين أبويها حياة غير مستقرة حيث كانت تسافر من أجل أن تعيش مع كليهما، حيث كان الأب يعيش فى بيت عائلة سبنسر بينما كان منزل أمها فى مدينة جلاسكو فى اسكتلندا بعد أن رحلت عن منزلها القديم .

كانت أوائل مراحل تعليمها فى مدرسة سيلفيد فى كينجس لين و بعدها ريدلسورث فى نورفولك، و فى عام 1977 و هى فى سن السادسة عشرة من عمرها التحقت بمعهد ألبن فيدمانيت فى روجمونت بسويسرا ، و بخلاف دراستها فقد كانت بارعة في السباحة و الغطس و قد قيل أنها كانت ستصبح راقصة باليه و لكنها لم تدرس الباليه بجدية و لسبب طولها الفارع أيضاً الذي لا يصلح لمثل هذه المهنة ، و مع مرور الوقت تعرفت على زوج المستقبل الذي كان يواعد أختها سارة Sarah ..

لم تحصل ديانا على أية مؤهلات دراسية ، مما دعاها إلى أن تطلب من أبويها السماح لها بالانتقال الى لندن قبل أن تتم السابعة عشرة من عمرها واشترت شقة هناك و عاشت فيها حتى عام 1981، و فى خلال تلك المدة سعت للحصول على دبلوم الطبخ على الرغم من أنها كانت تكره الطهي ، كما عملت فى أكاديمية للرقص، و بعدها عملت كمنظفة و نادلة قبل أن تجد وظيفة فى روضة أطفال .

كان الأمير تشارلز ولي عهد إنجلترا فى أوائل الثلاثين من عمره وكان عليه ضغط متزايد لكي يتزوج، و كان يشترط عليه لكى يكون زواجه قانونياً أن تكون العروس على مذهب الكنيسة البريطانية و ليس على اى مذهب آخر لكى يكتسب موافقة أسرته و مستشاريهم، كما كان يفضل أن تكون العروس عذراء ذات صفة ملكية أو أرستقراطية وكان كل ذلك يتوفر فى الأميرة ديانا
أصبح ارتباط الأمير تشارلز و الأميرة ديانا رسمياً فى 24-2-1981 وتزوجا فى كاتدرائية سان بول فى 29-7-1981 وسط احتفال شاهده ما يقرب من مليار شخص حول العالم .
وفى الفترة من منتصف الى أواخر الثمانينات اشتهرت بتدعيمها للمشروعات الخيرية و كان ذلك من نابع دورها كأميرة ويلز فقامت بعدة زيارات للمستشفيات للاطمئنان على أحوال المرضى، كما اهتمت برعاية مختلف المنظمات الخيرية و بعض الأمراض و الأمور المتعلقة بالصحة، و كانت للعلاقات العامة دوراً هاماً فى فرض نفوذها بشكل إيجابى من خلال حملة ضد الألغام الأرضية، و قد شوهدت صور ديانا فى جميع أنحاء العالم من خلال رحلتها الى حقل ألغام فى أنجولا و هى ترتدى خوزة و سترة واقية من الرصاص ، كما كانت تساعد على تغيير الرأى العام نحو المصابين بمرضى الإيدز و يذكر أنها فى أبريل (نيسان) 1987 كانت أول شخصية من كبار المشاهير تلمس شخصاً مصاباً بفيروس الإيدز داخل منظمة سلسلة الأمل .

في أواخر الثمانينات كانت هناك مشاكل كبيرة بين الأميرة ديانا و الأمير تشارلز أدت الى الانفصال و كان كل واحد منهما يتحدث لوسائل الإعلام العالمية و يتهم الآخر بأنه السبب فى انهيار الزواج .
وفى 9-12-1992 انفصلت الأميرة ديانا عن الأمير تشارلز و مع مرور الوقت انقطعت صلتها بأفراد العائلة الملكية فيما عدا سارة فيرجسون زوجة الأمير أندرو في هذا الوقت.

وقد تم الطلاق فى 28-8-1996 ، و حصلت ديانا على مبلغ مالى للتسوية قدره نحو 17،000،000 جنيه استرلينى بالإضافة الى منعها من التحدث عن أى تفاصيل، و قبل أيام من صدور مرسوم الطلاق، أصدرت الملكة اليزابيث الثانية خطاب صريح تضمن قواعد عامة لتنظيم أسماء الأفراد المتزوجون داخل الأسرة الملكية بعد الطلاق، و وفقا لهذه القواعد لم تعد ديانا متزوجة من الأمير تشارلز و بالتالى لم تعد صاحبة السمو الملكى، ولكنها ظلت تحمل لقب أميرة ويلز.

و بعد طلاقها عادت مرة أخرى الى شقتها القديمة التى تقع فى قصر كينجستون وظلت بها حتى وفاتها ، كما ساهمت فى الكثير من الأعمال المفيدة خاصة للصليب الأحمر و شاركت فى حملة لتخليص العالم من الألغام الأرضية ، و كان عملها دائماً خاص بالجانب الإنسانى بعيداً عن المستوى السياسي و كانت تعلم جيداً مركزها كأم لملك المستقبل و كانت على استعداد لتفعل اى شئ من أجل أن تمنع الضرر عن أبنائها على الرغم من أنها لا تزال بحاجة الى موافقة ملكية لكى تستطيع أن تأخذ أبنائها الى أجازة أو السفر الى الخارج ، فيما عدا عطلة نهاية الأسبوع.

وفى ليلة السبت من يوم 30-8-1997 ذهبت ديانا إلى فندق ريتز فى باريس لتناول العشاء فى مطعم الفندق وكان الصحفيون والمصورون يلاحقوها فى المكان.

وفى ميدان الكونكورد تلاحق المصورون على السيارة بأعداد كبيرة لالتقاط الصور ، فانطلق السائق بالسيارة بسرعة عالية و أخذ الطريق السريع الموازى لنهر السين و منه إلى نفق جسر ألما بسرعة عالية تعدت ال 100 كم/س، و لم يمض القليل بعد دخول النفق حتى فقد السيطرة تماماً على السيارة و ترنحت منه يميناً و يساراً الى أن اصطدمت بالعمود الثالث عشر داخل النفق، و قد وقع هذا الحادث فى تمام الساعة 0:25 من بعد منتصف الليل، و قد توفي السائق هنري بول عقب الحادث مباشرة وتم نقل الأميرة ديانا إلى المستشفى، ولكن محاولات الإنقاذ فشلت و ماتت ديانا فى تمام الساعة 3:57 من صباح يوم الأحد 31-8-1997 و هى فى السادسة والثلاثين من عمرها.



نقره على هذا الشريط لتكبير الصورة


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
Memo

avatar

عدد المساهمات : 77
تاريخ التسجيل : 30/12/2010

مُساهمةموضوع: قصه حياة الملكة رانيا ملكة الاردن   الإثنين يناير 24, 2011 9:53 pm

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته



رانيا العبدالله
(رانيا فيصل ياسين) (ولدت 31 أغسطس 1970 م) هي ملكة المملكة الأردنية الهاشمية وعقيلة عبد الله الثاني بن الحسين ملك الأردن. دخلت موسوعة جنيس للارقام القياسية اذ هي اصغر ملكة متوجة الان. تجيد اللغتين العربية والإنجليزية، وملمة باللغة الفرنسية.



نشأتها ودراستها

ولدت الملكة رانيا العبدالله في الكويت لأسرة فلسطينية من مدينة طولكرم. ، أنهت دراستها الإعدادية والثانوية في نيو إنجلش سكول في مدينة الكويت ثم حازت في العام 1991 شهادة البكالوريوس في إدارة الأعمال من الجامعة الأمريكية في القاهرة .عقب تخرجها عادت إلى الأردن وعملت في مجال المصارف لفترة، ثم غيرت مجال عملها وتحولت إلى العمل لفترة قصيرة في مجال تقنية المعلومات.


زواجها من ملك الأردن

تزوجت من الملك عبدالله بن الحسين (الأمير عبدالله بن الحسين وقتها) في 10 يونيو 1993. ورزقا بأربعة أبناء هم: الأمير حسين، الأميرة إيمان، الأميرة سلمى والأمير هاشم.


الملكة رانيا تبعث روح الحماس والخبرة في دورها الجديد كمناصرة بارزة للأطفال مع اليونيسف

26 كانون الثاني/يناير 2007 أثناء ندوة عن بقاء الطفل جمعت قادة عالميين في مقر اليونيسف في أيلول/سبتمبر الماضي، أبدت جلالة الملكة رانيا العبد الله، ملكة الأردن، إصراراً قوياً على أن المجتمع الدولي بإمكانه، بل من واجبه، تحقيق المزيد من أجل الأطفال الأكثر ضعفا.
وفي الملاحظات التي أدلت بها في الندوة، استشهدت الملكة رانيا بدراسة تبين أن استثماراً بمبلغ بليون دولار سنوياً يمكن أن ينقذ حياة 10 ملايين طفل على مدى العشر سنوات المقبلة عن طريق تحسين خدمات التحصين.
وقالت جلالة الملكة: ”بليون واحد من الدولارات، مقابل 300 بليون من الدولارات ينفقها العالم على الإعانات الزراعية و 900 بليون دولار كنفقات عسكرية سنويا. من المؤكد أن إنفاق بليون دولار مقابل إنقاذ حياة 10 ملايين طفل ليس ثمنا يستعصي علينا تحمله“.


التزام راسخ
يضفي هذا الدور الجديد الذي تم الإعلان عنه في المنتدى الاقتصادي العالمي المعقود حالياً في دافوس، بسويسرا، بعداً جديداً لجهود الملكة رانيا العالمية من أجل حماية الأطفال ونمائهم في مرحلة الطفولة المبكرة، والمساواة بين الجنسين في التعليم، وتمكين المرأة.
وقالت السيدة آن م. فينمان، المديرة التنفيذية لليونيسف، التي وقعت الاتفاق مع الملكة رانيا اليوم: ”إنّ جلالة الملكة رانيا تدافع عن قضايا الأطفال دون كلل. ويأتي هذا اللقب اعترافاً بالتزامها الثابت إزاء تهيئة عالم أفضل للأطفال“.
وبوصفها ’مناصرة بارزة‘، ستعمل الملكة رانيا على زيادة الوعي بقضايا الأطفال والسعي إلى بلوغ الأهداف الإنمائية للألفية التي تتصل مباشرة بصحة الأطفال وتعليمهم ورفاههم.
كما ستعمل الملكة رانيا مع اليونيسف وشركاء آخرين من أجل حشد الموارد ووضع سياسات تهدف إلى تحسين حياة الأطفال.
وقالت جلالة الملكة رانيا: "من أجل ملايين الأطفال الذين لا يزال صوتهم غير مسموع، علينا جميعا الالتزام بالوقوف وقفة حازمة واتخاذ خطوة وقطع أشواط لضمان بقائهم وحصولهم على التعليم."
وأضافت جلالتها: "إنني على يقين من أن التغيير الحقيقي ليس سوى مجموعة انجازات صغيرة أو خطوات على طريق لم نخطه من قبل.
رحلات بصحبة اليونيسف

وفي مقابلة لها مع صحيفة الأردن تايمز قالت الملكة رانيا: ”إذا كانت الأمومة علمتني شيئاً، فقد علمتني أنني لست فقط أماً لأبنائي ولكن لكل طفل يصادفني. إنهم جميعاً شركاء في براءتهم وفي ضعفهم، وهم جميعاً أعزاء ويبشرون بإمكانات هائلة“.
وبصفتها عضواً في مبادرة اليونيسف العالمية الخاصة بالقيادة من أجل الأطفال، قامت الملكة رانيا بزيارات لمراكز تعلُّم تدعمها اليونيسف في الهند، وأشرفت على نقل حمولة جوية من إمدادات الإغاثة المقدمة من اليونيسف إلى مظفر أباد في باكستان في أعقاب الزلزال المدمر الذي وقع هناك في تشرين الأول/أكتوبر 2005.
في ختام المهمة التي قامت بها في باكستان، أدلت الملكة رانيا بتعليق يكاد يؤذن بالعمل الذي تقوم به الآن كمناصرة بارزة للأطفال في العالم. فقد قالت آنذاك: ”إننا سنتبع [هذه الزيارة ] بنداء من أجل اليونيسف. وإنني آمل أن يلقى هذا النداء كل الاهتمام من أجل مساعدة المنظمة على الاضطلاع بما تقوم به من أعمال“.



الملكة رانيا: تمويل الفقراء يعود بمنافع اجتماعية كبيرة

اكدت الملكة رانيا زوجة العاهل الاردني الملك عبد الله الثاني ان منح قروض مصرفية صغيرة للفقراء في العالم سيعود بمنافع اجتماعية واسعة مؤكدة الحاجة الى مزيد من الاموال لمحاربة الفقر في العالم.وقالت الملكة التي اطلقت من نيويورك حملة للقروض الصغيرة للفقراء في العالم في مقابلة مع وكالة فرانس برس "ان معدل طلب الفقراء على القروض الصغيرة في الاردن وفي انحاء الشرق الاوسط يزيد عن الاموال المتوفرة".واضافت الملكة "لسوء الحفظ فان الطلب في المنطقة يزيد كثيرا عن العرض اي الاموال اللازمة لتلبية هذا الطلب. ولذلك فان هذه المنطقة هي اكثر المناطق افتقارا الى الخدمات" المالية. وقالت الملكة الشابة ان الشرق الاوسط يعاني من "فجوة مالية" داعية الحكومات والجهات المانحة الى مساعدة دعم برامج القروض الصغيرة التي تقدم القروض الصغيرة للفقراء وتسهم في ظهور مشاريع صغيرة. واضافت "اعتقد ان القروض الصغيرة هي احدى ادوات تمكين المرأة. ومن اجل تحسين وضع المرأة في العالم العربي فيجب استهداف هذه المسالة من زوايا عدة ولكن احدى الطرق هي من خلال القروض الصغيرة". وجاءت تصريحات زوجة العاهل الاردني بعد اطلاق حملة برنامج جديد واسع للقروض الصغيرة في جامعة نيويورك تديره مؤسسة مساعدة المجتمع الدولي "فينكا".وتهدف الحملة الى منح قروض صغيرة بضمان للفقراء تتراوح بين بضعة دولارات والف دولار لتوسيع مشاريعهم الصغيرة كمحلات الحرف اليدوية والاطعمة.وتنتشر برامج مماثلة لمكافحة الفقر في اميركا وافريقيا واسيا كما تنتشر في مناطق الشرق الاوسط بما فيهاالسعودية. وتوسع ليشمل الادخار وبرامج التأمين الصغيرة وحصل على دعم الامم المتحدة.وتسعى الملكة رانيا عبر "فينكا" التي هي عضوة فيها ومن خلال البرنامج الجديد "بنوك القرية" الى توسيع التأثير العالمي لهذه المؤسسة بتقديم خدمات مالية لمليون من العائلات الاكثر فقرا في العالم بما في ذلك مبادرة جديدة للاردن.وتأمل الملكة ان يتم استخدام البرنامج في الاردن لنشر القروض الصغيرة في الشرق الاوسط.واكدت ان البرنامج في الاردن لن يستثني العراقيين الذين نزحوا الى هذا البلد عقب الحرب التي قادتها الولايات المتحدة على العراق عام 2003.وقالت ان "العديد من العراقيين في الاردن ليسوا بالضرورة لاجئين. هناك عدد كبير منهم ميسورون لكن بعضهم ليس كذلك والبعض سيحتاج الخدمات ولن يتم استثناؤهم".واضافت الملكة رانيا في غرفة الاجتماعات في الجامعة ان هدف "فينكا" في الاردن ان تخدم كل الناس "بغض النظر عن اصولهم".واكدت ان برامج فينكا الاخرى في أنحاء العالم مكنت النساء من تولي المسؤولية المالية لعائلاتهن وان النساء يستثمرن أية مكاسب مالية مهما كانت صغيرة في توفير التعليم والرعاية الصحية لاطفالهن مما يعني رعاية اجتماعية اوسع. وعلى الرغم من حديثها الطموح والمتفائل حول امكانات القروض الصغيرة الا ان الملكة قالت انها تعلم ان هذه القروض ليست علاجا للفقر المتفشي في العالم. وقالت "انها اداة لتمكين الافراد" من التحرك.واضافت "ان نجاح هذه الاداة يعتمد على تصميم الفرد ورغبته في اقامة مشروعه المستقل وتولي زمام حياته". ولا شك ان تحديات هائلة تواجه الملكة و"فينكا" والقروض الصغيرة هائلة اذ يقدر الخبراء بان نحو مليار الى 1,2 مليار شخص حول العالم يعيشون باقل من دولار واحد في اليوم.وقالت الملكة ان "الفكرة بسيطة تتلخص في منح الناس قروضا صغيرة (...) الناس الذين لم يتمكنوا من الحصول على خدمات مالية في السابق" مشددة على انها يمكن ان تمنح المهمشين اجتماعيا "الكرامة".الا انها اكدت ان القطاع المالي بدأ يهتم بالمشروع حيث اعلنت مجموعة "اميركان انترناشيونال غروب" (ايه اي جي) الاميركية العملاقة للتامين الاربعاء عن تقديم مبلغ 1,5 مليون دولار لدعم عمليات فينكا.


مقتطفات



" في دعوة العشاء في تلك الليلة التقيت امير الاردن الملك عبد الله- أنذاك- بالنسبة الي لقد كان هذا يبدو غريبا لقد كان حبا من النظرة الاولى بالبداية، كان مبعثا للخوف في البداية في لقاء امير وحبه،"

"اعتقد ان الناس عندما يفكرون بالملكة يفكرون بالامر كما في القصص الخيالية هذا صحيح، واعتقد ان هذا ما يظنه من بالخارج، اما بالنسبة لي فهذا صحيح فانها حياة حقيقية فانا والدة واهتم باولادي واقلق حيال ما يأكلوه وما يؤثر عليهم من اصدقائهم ."

"كان عمري 29 سنة . ولم اعلم المسار الذي ستتخذه حياتي. وفي البداية عندما كنت ادخل غرف الاجتماعات حيث يوجد الاشخاص الناجحون، والاذكياء، وذوو الخبرة، واجلس الى الطاولة واتحدث كانوا ينظرون الي وينصتون، فاقول: هل هم حقيقيون؟
المرء ينضج ليناسب المنصب، ويقوم بما يتوجب عليه، ويقوم بما بوسعه ".

"احد اهم الاشياء التي يمكن القيام بها للفتاة، هي التعليم وعندما تتعلم الفتاة تستطيع السيطرة على دخلها، وتستطيع تغيير حياتها، وانتقاء الاختيارات، وانا اؤمن حقا بالتعليم.
نحن نتحدث عن الفقر وفي ذهني يرتبط الفقر بالانثى ، الفقر رديف للانثى، هناك نساء كثيرات في العالم حكم عليهن بالعيش ببؤس ويأس وبلا مستقبل، واهم شيء هو عندما تتعلم المرأة تطور حياتها يمكنها تطوير حياتها واطفالها وعائلتها ولهذا فانا اؤمن باهمية تعليم الفتيات."

"على الأمريكيين، مثلا، أن يواجهوا حقيقة أن المشاعر السلبية لدى العديد من العرب والمسلمين، لا تنبع من عدم فهم سياسات الولايات المتحدة في منطقتنا...بل لأنهم يرون أن الكثير من هذه السياسات غير صحيحة، ولهذا على السياسات الأمريكية أن تكون متوازنة..عادلة..وأن تمهد للسلام لا للحرب، ولتغيير الصورة النمطية السلبية التي يحملها الغرب لنا كمسلمين علينا مواجهة العوامل التي تقف وراء هذه التصورات".
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
زهرة حديش
Admin
avatar

عدد المساهمات : 304
تاريخ التسجيل : 29/11/2010

مُساهمةموضوع: رد: شخصيات معروفه   الثلاثاء يناير 25, 2011 1:56 pm

فكرة حلوة جدا وهناك شخصيات كثيره معروفه ومشهورة

شخصيه من التاريخ عمر المختار


عمر المختار
















- طفل يتيم : ينتسب عمر المختار إلى قبيلة المنفه إحدى كبريات قبائل المرابطين ببرقة, ولد عام 1862م في قرية جنزور بمنطقة دفنة في الجهات الشرقية من برقة التي تقع شرقي ليبيا على الحدود المصرية..

تربى يتيما ..حيث وافت المنية والده مختار بن عمر وهو في طريقه إلى مكة المكرمة بصحبة زوجته عائشة.

تلقى عمر المختار تعليمه الأول في زاوية جنزور, ثم سافر إلى الجغبوب ليمكث فيها ثمانية أعوام للدراسة والتحصيل على كبار علماء ومشايخ السنوسية في مقدمتهم الإمام السيد المهدي السنوسى قطب الحركة السنوسية، فدرس اللغة العربية والعلوم الشرعية وحفظ القرآن الكريم عن ظهر قلب، ولكنه لم يكمل تعليمه كما تمنى.
ظهرت عليه علامات النجابة ورزانة العقل،، فاستحوذ على اهتمام ورعاية أستاذه السيد المهدي السنوسى مما زاده رفعة وسمو، فتناولته الألسن بالثناء بين العلماء ومشايخ القبائل وأعيان المدن حتى قال فيه السيد المهدي واصفاً إياه "لوكان عندنا عشرة مثل عمر المختار لاكتفينا بهم".
فقد وهبه الله تعالى ملكات منها جشاشة صوته البدوي وعذوبة لسانه واختياره للألفاظ المؤثرة في فن المخاطبة وجاذبية ساحرة لدرجة السيطرة على مستمعيه وشد انتباههم،

شارك عمر المختار في الجهاد بين صفوف المجاهدين في الحرب الليبية الفرنسية في المناطق الجنوبية (السودان الغربي) وحول واداي. وقد استقر المختار فترة من الزمن في قرو مناضلاً ومقاتلاً, ثم عين شيخاً لزاوية (عين كلك) ليقضي فترة من حياته معلماً ومبشراً بالإسلام في تلك الأصقاع النائية.

وبعد وفاة السيد محمد المهدي السنوسي عام 1902م تم استدعاؤه حيث عين شيخاً لزاوية القصور.







- معلم يتحول إلى محارب :

عاش عمر المختار حرب التحرير والجهاد منذ بدايتها يوماً بيوم, فعندما أعلنت إيطاليا الحرب على تركيا في 29 سبتمبر 1911م, وبدأت البارجات الحربية بصب قذائفها على مدن الساحل الليبي, درنة وطرابلس ثم طبرق وبنغازي والخمس, كان عمر المختار في تلك الأثناء مقيما في جالو بعد عودته من الكفرة حيث قابل السيد أحمد الشريف, وعندما علم بالغزو الإيطالي سارع إلى مراكز تجمع المجاهدين حيث ساهم في تأسيس دور بنينه وتنظيم حركة الجهاد والمقاومة إلى أن وصل السيد أحمد الشريف قادماً من الكفرة. وقد شهدت الفترة التي أعقبت انسحاب الأتراك من ليبيا سنة 1912م أعظم المعارك في تاريخ الجهاد الليبي, أذكر منها على سبيل المثال معركة يوم الجمعة عند درنة في 16 مايو 1913م حيث قتل فيها للأيطاليين عشرة ضباط وستين جنديا وأربعمائة فرد بين جريح ومفقود إلى جانب انسحاب الإيطاليين بلا نظام تاركين أسلحتهم ومؤنهم وذخائرهم,
ومعركة بو شمال عن عين ماره في 6 أكتوبر 1913, وعشرات المعارك الأخرى.

وحينما عين أميليو حاكماً عسكريا لبرقة, رأى أن يعمل على ثلاث محاور
الأول : قطع الإمدادات القادمة من مصر والتصدي للمجاهدين في منطقة مرمريكا
الثاني : قتال المجاهدين في العرقوب وسلنطه والمخيلي..
والثالث :قتال المجاهدين في مسوس واجدابيا.
لكن القائد الإيطالي وجد نار المجاهدين في انتظاره في معارك أم شخنب وشليظيمة والزويتينة في فبراير 1914م, ولتتواصل حركة الجهاد بعد ذلك حتى وصلت إلى مرحلة جديدة بقدوم الحرب العالمية الأولى.






- الفاشيست والمجاهدون :




بعد الانقلاب الفاشي في إيطالي في أكتوبر 1922, وبعد الانتصار الذي تحقق في تلك الحرب إلى الجانب الذي انضمت إليه إيطاليا. تغيرت الأوضاع داخل ليبيا واشتدت الضغوط على السيد محمد إدريس السنوسي, واضطر إلى ترك البلاد عاهداً بالأعمال العسكرية والسياسية إلى عمر المختار في الوقت الذي قام أخاه الرضا مقامه في الإشراف على الشئون الدينية.

بعد أن تأكد للمختار النوايا الإيطالية في العدوان قصد مصر عام 1923م للتشاور مع السيد إدريس فيما يتعلق بأمر البلاد, وبعد عودته نظم أدوار المجاهدين, فجعل حسين الجويفي على دور البراعصة ويوسف بورحيل المسماري على دور العبيدات والفضيل بوعمر على دور الحاسة, وتولى هو القيادة العامة.

بعد الغزو الإيطالي على مدينة اجدابيا مقر القيادة الليبية, أصبحت كل المواثيق والمعاهدات لاغية, وانسحب المجاهدون من المدينة وأخذت إيطاليا تزحف بجيوشها من مناطق عدة نحو الجبل الأخضر, وفي تلك الأثناء تسابقت جموع المجاهدين إلى تشكيل الأدوار والإنضواء تحت قيادة عمر المختار, كما بادر الأهالي إلى إمداد المجاهدين بالمؤن والعتاد والسلاح, وعندما ضاق الإيطاليون ذرعا من الهزيمة على يد المجاهدين, أرادوا أن يمنعوا عنهم طريق الإمداد فسعوا إلى احتلال الجغبوب ووجهت إليها حملة كبيرة في 8 فبراير 1926م, وقد شكل سقوطها أعباء ومتاعب جديدة للمجاهدين وعلى رأسهم عمر المختار, ولكن الرجل حمل العبء كاملاً بعزم العظماء وتصميم الأبطال.

ولاحظ الإيطاليون أن الموقف يملي عليهم الاستيلاء على منطقة فزان لقطع الإمدادات على المجاهدين, فخرجت حملة في يناير 1928م, ولم تحقق غرضها في احتلال فزان بعد أن دفعت الثمن غاليا. ورخم حصار المجاهدين وانقطاعهم عن مراكز تموينهم, إلا أن الأحداث لم تنل منهم وتثبط من عزمهم, والدليل على ذلك معركة يوم 22 أبريل التي استمرت يومين كاملين, انتصر فيها المجاهدون وغنموا عتادا كثيرا.




- مفاوضات السلام في سيدي ارحومة :

وتوالت الانتصارات, الأمر الذي دفع إيطاليا إلى إعادة النظر في خططها وإجراء تغييرات واسعة,
فأمر موسوليني بتغيير القيادة العسكرية, حيث عين بادوليو حاكماً عسكريا على ليبيا في يناير 1929م, ويعد هذا التغيير بداية المرحلة الحاسمة بين الطليان والمجاهدين.

تظاهر الحاكم الجديد لليبيا في رغبته للسلام لإيجاد الوقت اللازم لتنفيذ خططه وتغيير أسلوب القتال لدى جنوده,وطلب مفاوضة عمر المختار, تلك المفاوضات التي بدأت في 20 أبريل 1929م,
واستجاب الشيخ لنداء السلام وحاول التفاهم معهم على صيغة ليخرجوا من دوامة الدمار. فذهب كبيرهم للقاء عمر المختار ورفاقه القادة في 19 يونيو1929م في سيدي ارحومه. ورأس الوفد الإيطالي بادوليونفسه، الرجل الثاني بعد بنيتو موسليني، ونائبه سيشليانو، ولكن لم يكن الغرض هوالتفاوض، ولكن المماطلة وشراء الوقت لتلتقط قواتهم أنفاسها، وقصد الغزاة الغدر به والدس عليه وتأليب أنصاره والأهالي وفتنة الملتفين حوله..
وعندما وجد المختار أن تلك المفاوضات تطلب منه اما مغادرة البلاد إلى الحجاز اومصر أو البقاء في برقة و انهاء الجهاد ..والإستسلام مقابل الأموال والإغراءات, رفض كل تلك العروض, وكبطل شريف ومجاهد عظيم عمد إلى الاختيار الثالث وهو مواصلة الجهاد حتى النصر أو الشهادة.

تبين للمختار غدر الإيطاليين وخداعهم, ففي 20 أكتوبر 1929م وجه نداء إلى أبناء وطنه طالبهم فيه بالحرص واليقظة أمام ألاعيب الغزاة.
وصحت توقعات عمر المختار, ففي 16 يناير 1930م ألقت الطائرات بقذائفها على المجاهدين,






- السفاح يتدخل :

دفعت مواقف المختار ومنجزاته إيطاليا إلى دراسة الموقف من جديد وتوصلت إلى تعيين غرسياني وهو أكثر جنرالات الجيش وحشية ودموية.. ليقوم بتنفيذ خطة إفناء وإبادة لم يسبق لها مثيل في التاريخ في وحشيتها وفظاعتها وعنفها وقد تمثلت في عدة إجراءات ذكرها غرسياني في كتابه "برقة المهدأة":
1- قفل الحدود الليبية المصرية بالأسلاك الشائكة لمنع وصول المؤن والذخائر.
2- إنشاء المحكمة الطارئة في أبريل 1930م.
3- فتح أبواب السجون في كل مدينة وقرية ونصب المشانق في كل جهة.
4- تخصيص مواقع العقيلة والبريقة من صحراء غرب برقة البيضاء والمقرون وسلوق من أواسط برقة الحمراء لتكون مواقع الإعتقال والنفي والتشريد.
5- العمل على حصار المجاهدين في الجبل الأخضر واحتلال الكفرة.

إنتهت عمليات الإيطاليين في فزان باحتلال مرزق وغات في شهري يناير وفبراير 1930م ثم عمدوا إلى الإشباك مع المجاهدين في معارك فاصلة, وفي 26 أغسطس 1930م ألقت الطائرات الإيطالية حوالي نصف طن من القنابل على الجوف والتاج, وفي نوفمبر اتفق بادوليو وغرسياني على خط الحملة من اجدابيا إلى جالو إلى بئر زيغن إلى الجوف, وفي 28 يناير 1931م سقطت الكفرة في أيدي الغزاة, وكان لسقوط الكفرة آثار كبيرة على حركة الجهاد والمقاومة.




- الأسد أسيرا :

في معركة السانية في شهر أكتوبر عام 1930م سقطت من الشيخ عمر المختار نظارته، وعندما وجدها أحد جنود الطليان وأوصلها لقيادته، فرائها غراتسياني فقال: "الآن أصبحت لدينا النظارة، وسيتبعها الرأس يوماً ما".

وفي 11 سبتمبر من عام 1931م، وبينما كان الشيخ عمر المختار يستطلع منطقة سلنطة في كوكبة من فرسانه، عرفت الحاميات الإيطالية بمكانه فأرسلت قوات لحصاره ولحقها تعزيزات، واشتبك الفريقين في وادي بوطاقة ورجحت الكفة للعدوفأمر عمر المختار بفك الطوق والتفرق، ولكن قُتلت فرسه تحته وسقطت على يده مما شل حركته نهائياً. فلم يتمكن من تخليص نفسه ولم يستطع تناول بندقيته ليدافع عن نفسه، فسرعان ماحاصره العدو من كل الجهات وتعرفوا على شخصيته، فنقل على الفور إلي مرسى سوسه ومن ثم وضع على طراد الذي نقله رأسا إلي بنغازي حيث أودع السجن الكبير بمنطقة سيدي اخريبيش. ولم يستطع الطليان نقل الشيخ براً لخوفهم من تعرض المجاهدين لهم في محاولة لتخليص قائدهم.
كان لاعتقاله في صفوف العدو، صدىً كبيراً، حتى أن غراسياني لم يصدّق ذلك في بادىء الأمر،وكان غراتسياني في روما حينها كئيباً حزيناً منهار الأعصاب في طريقه إلي باريس للاستجمام والراحة تهرباً من الساحة بعد فشله في القضاء على المجاهدين في برقة، حيث بدأت الأقلام اللاذعة في إيطاليا تنال منه والانتقادات المرة تأتيه من رفاقه مشككة في مقدرته على إدارة الصراع. وإذا بالقدر يلعب دوره ويتلقى برقية مستعجلة من نغازي مفادها إن عدوه اللدود عمر المختار وراء القضبان. فأصيب غراتسياني بحالة هستيرية كاد لا يصدق الخبر. فتارة يجلس على مقعده وتارة يقوم، وأخرى يخرج متمشياً على قدميه محدثاً نفسه بصوت عال، ويشير بيديه ويقول: "صحيح قبضوا على عمر المختار ؟ ويرد على نفسه لا، لا اعتقد." ولم يسترح باله فقرر إلغاء أجازته واستقل طائرة خاصة وهبط ببنغازي في نفس اليوم وطلب إحضار عمر المختار إلي مكتبه لكي يراه بأم عينيه.

وصل غرسياني إلى بنغازي يوم 14 سبتمبر , وأعلن عن انعقاد "المحكمة الخاصة" يوم 15 سبتمبر 1931م, وفي صبيحة ذلك اليوم وقبل المحاكمة رغب غرسياني في الحديث مع عمر المختار, يذكر غرسياني في كتابه (برقة المهدأة):

"وعندما حضر أمام مكتبي تهيأ لي أن أرى فيه شخصية آلاف المرابطين الذين التقيت بهم أثناء قيامي بالحروب الصحراوية. يداه مكبلتان بالسلاسل, رغم الكسور والجروح التي أصيب بها أثناء المعركة, وكان وجهه مضغوطا لأنه كان مغطيا رأسه (بالجرد) ويجر نفسه بصعوبة نظراً لتعبه أثناء السفر بالبحر, وبالإجمال يخيل لي أن الذي يقف أمامي رجل ليس كالرجال له منظره وهيبته رغم أنه يشعر بمرارة الأسر, ها هو واقف أمام مكتبي نسأله ويجيب بصوت هادئ وواضح."

غراتسياني: لماذا حاربت بشدة متواصلة الحكومة لفاشستية ؟
أجاب الشيخ: من أجل ديني ووطني.
غراتسياني:ما الذي كان في اعتقادك الوصول إليه ؟
فأجاب الشيخ: لا شئ إلا طردكم … لأنكم مغتصبون، أما الحرب فهي فرض علينا وما النصر إلا من عند الله.
غراتسياني: لما لك من نفوذ وجاه، في كم يوم يمكنك إن تأمر الثوار بأن يخضعوا لحكمنا ويسلموا أسلحتهم ؟.
فأجاب الشيخ: لا يمكنني أن أعمل أي شئ … وبدون جدوى نحن الثوار سبق أن أقسمنا أن نموت كلنا الواحد بعد الأخر، ولا نسلم أو نلقي السلاح…

ويستطرد غرسياني حديثه "وعندما وقف ليتهيأ للإنصراف كان جبينه وضاء كأن هالة من نور تحيط به فارتعش قلبي من جلالة الموقف أنا الذي خاض معارك الحروب العالمية والصحراوية ولقبت بأسد الصحراء. ورغم هذا فقد كانت شفتاي ترتعشان ولم أستطع أن أنطق بحرف واحد, فانهيت المقابلة وأمرت بإرجاعه إلى السجن لتقديمه إلى المحاكمة في المساء, وعند وقوفه حاول أن يمد يده لمصافحتي ولكنه لم يتمكن لأن يديه كانت مكبلة بالحديد."










- مهزلة المحاكمة :

عقدت للشيخ الشهيد محكمة هزلية صورية في مركز إدارة الحزب الفاشستي ببنغازي مساء يوم الثلاثاء عند الساعة الخامسة والربع في 15 سبتمبر 1931م،

وبعد ساعة تحديداً صدر منطوق الحكم بالإعدام شنقاً حتى الموت،
وعندما ترجم له الحكم، قال الشيخ "إن الحكم إلا لله … لا حكمكم المزيف ... إنا لله وإنا أليه لراجعون".

- وهنا نقلا حرفيا لمحضر المحاكمة كما ورد في الوثائق الإيطالية :

إنه في سنة ألف وتسعمائة وواحدة وثلاثين ؛ السنة التاسعة ، وفي اليوم الخامس عشر من شهر سبتمبر ، ببنغازي ، وفي تمام الساعة 17 بقصر "الليتوريو" بعد إعداده كقاعة لجلسات المحكمة الخاصة بالدفاع عن أمن الدولة ، والمؤلفة من السادة :

- المقدم الكواليير اوبيرتو فانتيري مارينوني ، رئيسا بالوكالة ، نيابة عن الرئيس الأصيل الغائب لعذر مشروع .
- المحامي د. فرانشيسكو رومانو (قاضي مقرر) .
- الرائد الكاواليير قوناريو ديليتلو (مستشار ، أصيل ) .
- رائد "الميليشيا التطوعية للأمن الوطني (الكواليير جوفاني منزوني ، مستشار أصيل) .
- رائد "الميليشيا التطوعية للأمن الوطني (الكواليير ميكيلي مندوليا ، مستشار أصيل) ، والرئيس بالنيابة عن الرئيس الأصيل ، الغائب بعذر مشروع .
- بمساعدة الملازم بسلاح المشاة ، ايدواردو ديه كريستوفانو (كاتب الجلسة العسكري بالنيابة) .

للنظر في القضية المرفوعة ضد : عمر المتخار ، بن عائشة بنت محارب ، البالغ من العمر 73 سنة ، والمولود بدفنة ، قبيلة منفة ، عائلة بريدان ، بيت فرحات ؛ حالته الاجتماعية : متزوج وله أولاد ، يعرف القراءة والكتابة ، وليست له سوابق جنائية ، في حالة اعتقال منذ 12 سبتمبر 1931.

المتهم بالجرائم المنصوص عليها وعلى عقوباتها في المواد 284-285-286-575-576 (3) ، والمادة 26 ، البنود : 2 - 4 - 6 - 10 ، وذلك أنه قام ، منذ عام 1911م وحتى القبض عليه في جنوب سلنطة في 11سبتمبر 1931، بإثارة العصيان وقيادته ضد سلطات الدولة الإيطالية ، داخل أراضي المستعمرة ، وباشتراكه في نصب الكمائن للوحدات المعزولة من قواتنا المسلحة وفي معارك عديدة وأعمال الإغارة للسلب والنهب واللصوصية مع ارتكاب جرائم قتل بدافع نزعته إلى القسوة والتوحش ، وأعمال البطش والتنكيل ، بقصد إحداث الدمار وسفك الدماء لفصل المستعمرة عن الوطن الأم .

بعد ذلك سمح للجمهور بدخول قاعة الجلسات ، بينما جلس المتهم في المكان المخصص للمتهمين ، تحت حراسة عسكرية ، وهو طليق اليدين وغير مكبل بأغلال من أي نوع .
كما حضر وكيل النيابة العامة السينور "كواليير" أوفيتشالي جوسيبي بيديندو ، كمدعي عسكري ، والمكلف بالدفاع عن المتهم ، المحامي ، النقيب في سلاح المدفعية ، روبيرتو لونتانو .

يعلن الرئيس افتتاح الجلسة . فيحضر أيضا المترجم السيد نصري هرمس الذي يطلب إليه الرئيس الادلاء ببيانات هويته فيجيب :

- نصري هرمس ، ابن المتوفى ميشيل ، وعمري 53 سنة ، ولدت في ديار بكر ببلاد ما بين النهرين (العراق) رئيس مكتب الترجمة لدى حكومة برقة .

يكلفه الرئيس بأداء اليمين المقررة ، بعد تحذيره حسبما هو مقرر ، فيؤديها بصوت عال وبالصيغة التالية : (( أقسم بأنني سأنقل الأسئلة إلى الشخص المقرر استجوابه بواسطتي بأمانة وصدق ، وبأن أنقل الردود بأمانة )) .

فيوجه الرئيس ، عن طريق الترجمان ، أسئلة للمتهم حول هويته ، فيدلي بها بما يتفق مع ما تقدم ، ومن ثم ينبه عليه بالانصات إلى ما سيسمع . وعند هذه النقطة ، يثبت في المحضر طلب وكيل النيابة بإعفاء المترجم نصري من المهمة بسبب وعكة ألمت به والاستعاضة عنه بالكواليير لومبروزو ابن آرونه وماريا قاندوس ، المولود بتونس في 27 - 2 - 1891م ، ومهنته صناعي .

فيكلفه الرئيس بأداء اليمين المقررة ، بعد تحذيره نظاميا ؛

يتلو كاتب الجلسة صحيفة الاتهام ، فيتولى الترجمان ترجمتها للمتهم ، ويسرد بعدها قائمة المستندات والوثائق المتصلة بالدعوى ،

وبعد سردها يكلف الرئيس الترجمان بترجمتها ، حيث إن المتهم غير ملم باللغة الإيطالية ، ومن ثم يبدأ استجوابه حول الأفعال المنسوبة إليه ؛ فيرد عليها ، ويتولى الترجمان ترجمة ردود المتهم عليها .

ويثبت بالمحضر أن المتهم يرد بانتظام عن كل اتهام حسب ما جاء في محضر استجوابه المكتوب ، معترفا بأنه زعيم المقاومة في برقة وبهذه الصفة فهو الفاعل والمحرض لجميع الجرائم التي اقترفت في أراضي المستعمرة خلال العقد الأخير من الزمن ، أي الفترة التي ظل خلالها الرئيس الفعلي للمقاومة .

وردا عن سؤال ، يجيب :
منذ عشر سنوات ، تقريبا ، وأنا رئيس المحافظية . ويثبت هنا أن المتهم ظل يرد عن كل سؤال محدد حول تهمة بعينها ، بقوله : (( لا فائدة من سؤالي عن وقائع منفردة ، وما أرتكب ضد إيطاليا والإيطاليين ، منذ عشر سنوات وحتى الآن ، كان بإرادتي وإذني ، عندما لم أشترك أنا نفسي في تلك الأفعال ذاتها )) .

وردا عن سؤال ، يجيب : (( كانت الغارات تنفذ أيضا بأمري وبعضها قمت بها أنا نفسي )) .

يعطي الرئيس الكلمة لوكيل النيابة : بعد أن تناول الكلمة ، أوجز مطلبه في أن تتكرم المحكمة ، بعد تأكيد إدانة المتهم بالجرائم المنسوبة إليه ، بإصدار حكم الإعدام عليه وما يترتب عليه من عواقب .

وينهي الدفاع ، بدوره مرافعته بطلب الرأفة بالمتهم . وبعدما أعطى المتهم الكلمة كآخر المتحدثين ، يعلن الرئيس قفل باب المناقشة ، وتنسحب هيئة المحكمة إلى حجرة المداولة لتحديد الحكم .

عادت المحكمة بعد قليل إلى قاعة الجلسات ؛ لينطق الرئيس بصوت عال بالحكم بالإدانة ، بحضور جميع الأطراف المعنية . فيقوم الترجمان بترجمة منطوق الحكم .

أثبت تحريريا كل ما تقدم بهذا المحضر الذي وقع عليه : كاتب المحكمة العسكري .

الإمضاء : ادواردو ديه كريستوفانو ، الرئيس (المقدم الكاواليير أوميركو مانزولي) .

كاتب المحكمة العسكرية ، الإمضاء : ادواردوديه كريستوفاني (Edoardo De Cristofano) .

الرئيس : (المقدم الكاواليير أوميركو مانزوني)
الإمضاء : أومبيرتو مانزوني (Umberto Marinoni) .
- صورة طبق الأصل -
كاتب المحكمة العسكرية بالنيابة
التوقيع











الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://zahrthadish.ahlamoontada.com
MIRAG
100
100
avatar

عدد المساهمات : 257
تاريخ التسجيل : 01/12/2010

مُساهمةموضوع: رد: شخصيات معروفه   الجمعة يناير 28, 2011 11:18 am

بسم الله الرحمن الرحيم
"يا أيتها النفس المطمئنة إرجعي إلى ربك راضية مرضية".
صدق الله العظيم


الله يرحمه ويحسن إليه كان من أقوى الفرسان أيامها وكان من أشهر أقواله

نحن لن نستسلم، ننتصر أو نموت.

من كافأ الناس بالمكر كافأوه بالغدر.

ان الضربات التي لا تقصم ظهرك تقويك.

يمكنهم هزيمتنا اذا نجحوا باختراق معنوياتنا.

لئن كسر المدفع سيفي فلن يكسر الباطل حقي.

نحن الثوار سبق أن أقسمنا أن نموت كلنا الواحد بعد الآخر، ولا نسلم أو نلقي السلاح.

سوف تأتي أجيال من بعدي تقاتلكم، أما أنا فحياتي سوف تكون أطول من حياة شانقي.

انني اؤمن بحقي في الحرية، وحق بلادي في الحياة، وهذا الايمان اقوى من كل سلاح، وحينما يقاتل المرء لكي يغتصب وينهب، قد يتوقف عن القتال اذا امتلأت جعبته، أو أنهكت قواه، ولكنه حين يحارب من أجل وطنه يمضي في حربه الى النهاية.

ان الظلم يجعل من المظلوم بطلاً، وأما الجريمة فلا بد من أن يرتجف قلب صاحبها مهما حاول التظاهر بالكبرياء.

اننا نقاتل لأن علينا أن نقاتل في سبيل ديننا وحريتنا حتى نطرد الغزاة أو نموت نحن، وليس لنا أن نختار غير ذلك، انا لله وانا اليه راجعون.

انا من اشد المعجبين بيه جزاكى الله كل خير يازوزو ومشكورين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
MIRAG
100
100
avatar

عدد المساهمات : 257
تاريخ التسجيل : 01/12/2010

مُساهمةموضوع: رد: شخصيات معروفه   الجمعة يناير 28, 2011 11:31 am

الحقيقه انني لم اسمع او اقرا الا كل خير عن الملكه رانيا اطال الله عمرها ونشاطاتها واضحه ومنها الكثير ما يظهر على وسائل الاعلام
ربنا يطول فى عمرها ويديمها لأولادها وشعبها يعنى انا أحسها زى الاميره ديانا بنشاطاتها وأعمالها الخيريه بس انشالله ماتكون زى نهايتها شكرا ياميمو وأنا ههههها
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ساهر الليل

avatar

عدد المساهمات : 65
تاريخ التسجيل : 05/12/2010

مُساهمةموضوع: رد: شخصيات معروفه   الجمعة يناير 28, 2011 1:45 pm

الداعية المربي الشيخ محمد متولي الشعراوي رحمه الله

الاسم : محمد متولي الشعراوي
الدولة : مصر

علم بارز من أعلام الدعوة الإسلامية، وإمام فرض نفسه، وحفر لها في ذاكرة التاريخ مكاناً بارزاً كواحد من كبار المفسرين، وكصاحب أول تفسير شفوي كامل للقرآن الكريم، وأول من قدم علم الرازي والطبري والقرطبي وابن كثير وغيرهم سهلاً ميسوراً تتسابق إلى سماعه العوام قبل العلماء، والعلماء قبل العوام.


سيرة الشيخ ومعلومات عن حياته :
مولده: من مواليد 15 ابريل سنة 1911 م. بقرية دقادوس, مركز ميت غمر, مديرية الدقهلية
طلبه للعلم: حفظ القرآن الكريم فى قريته في سن الحادية عشر, و تلقى التعليم الأولى فى معهد الزقازيق الدينى الأزهرى, أبتدائى و الثانوى, ثم التحق بكلية اللغة العربية.
حصل على الاجازة العالمية 1941م، ثم حصل على شهادة العالمية ((الدكتوراة)) مع اجازة التدريس 1942 م.


المناصب التي تولاها:
عين مدرسا بمعهد طنطا الأزهري و عمل به, ثم نقل إلى معهد الإسكندرية, ثم معهد الزقازيق.

أعير للعمل بالسعودية سنة 1950 م. و عمل مدرسا بكلية الشريعة, بجامعة الملك عبد العزيز بمكة المكرمة.

عين وكيلا لمعهد طنطا الازهرى سنة 1960 م.

عين مديرا للدعوة الإسلامية بوزارة الأوقاف سنة 1961 م.
عين مفتشا للعلوم العربية بالأزهر الشريف 1962م.
عين مديرا لمكتب الأمام الأكبر شيخ الأزهر حسن مأمون 1964م.
عين رئيسا لبعثة الأزهر في الجزائر 1966 م.
عين أستاذا زائرا بجامعة الملك عبد العزيز بكلية الشريعة بمكة المكرمة 1970م.
عين رئيس قسم الدراسات العليا بجامعة الملك عبد العزيز 1972 م.
عين و زيرا للأوقاف و شئون الأزهر بجمهورية مصر العربية 1976 م.
عين عضوا بمجمع البحوث الإسلامية 1980 م.
اختير عضوا بمجلس الشورى بجمهورية مصر العربية 1980 م.
عرضت علية مشيخة الأزهر و كذا منصب في عدد من الدول الإسلامية لكنه رفض و قرر التفرغ للدعوة الإسلامية.
جهاده في الدعوة إلى الله: شارك في عام 1934 في حركة تمرد طلاب الأزهر التي طالبت بإعادة الشيخ المراغي إلى مشيخة الأزهر، كما أودع السجن الانفرادي في سجن الزقازيق بتهمة العيب في الذات الملكية بعد نشره مقالا يهاجم فيه الملك لمواقفه من الأزهر.



نور على نور

عرف الناس الشيخ الشعراوي، وتوثقت صلتهم به، ومحبتهم له من خلال البرنامج التلفزيوني "نور على نور" وهو الذي كان يفسر فيه كتاب الله العزيز، وقد بدأ هذا البرنامج في السبعينات من هذا القرن، ومن خلاله ذاع صيت الشعراوي في مصر والعالم العربي والإسلامي، ومن التليفزيون المصري انتقل البرنامج إلى إذاعات وتليفزيونات العالم الإسلامي كله تقريباً.
كان الشعراوي في تفسيره للقرآن آية من آيات الله، وكان إذا جلس يفسر كأن كلامه حبات لؤلؤ انفرطت من سلكها فهي تنحدر متتابعة في سهولة ويسر.
غواص معانٍ
كان - رحمه الله - في تفسيره كأنه غوَّاصٌ يغوص في بحار المعاني والخواطر، ليستخرج الدرر والجواهر، فإذا سمعت عباراته، وتتبّعْت إشاراته، ولاَمَسَتْ شغافَ قلبك خواطرُه الذكية، وحرّكت خلجات نفسك روحانياتُه الزكية قلتَ: إنه لَقِن معلَّم، أو فَطِنٌ مُفَهَّم، لا يكاد كلامه يخفى على سامعه مهما كان مستواه في العلم، أو قدرته على الفهم، فهو كما قيل السهل الممتنع.
وعلى رغم أن علم التفسير علمٌ دقيق، وغالباً ما يُقدم في قوالب صارمة، ولغة صعبة عالية، إلا أن الشعراوي نجح في تقريب الجمل المنطقية العويصة، والمسائل النحوية الدقيقة، وكذلك المعاني الإشارية المُحلِّقة، ووصل بذلك كله إلى أفهام سامعيه، حتى باتت أحاديثه قريبة جداً من الناس في البيوت، والمساجد التي ينتقل فيها من أقصى مصر إلى أقصاها، حتى صار الناس ينتظرون موعد برنامجه ليستمتعوا بسماع تفسيره المبارك.
لقد عاش الشعراوي مع القرآن يعلمه للناس ويتعلم منه، ويؤدب الناس ويتأدب معهم، فتخلَّق بأخلاقه، وتأدب بآدابه، فعاش - رحمه الله - بسيطاً متواضعاً، رغم سعة شهرته، واحتفاء الملوك والأمراء والوجهاء والكبراء به، وكان يحيى حياة بسيطة على طريقة سراة الفلاحين.
كان الشيخ مألوفاً محبوباً، يألفه الناس ويحبونه لصفاء نفسه، ولطف معشره، وحسن دعابته مع مهابة العلماء ووقارهم.
كان الشعراوي واسع الثراء، كثير الإنفاق في سبيل الله تعالى - حتى إنه تبرع مرة بمليون جنيه مصري للمعاهد الأزهرية.
وما زال الشيخ الشعراوي مستمراً في التفسير إلى أواخر حياته، وقبيل أن يمنعه المرض الذي عانى منه قبل وفاته بخمسة عشر شهراً.
وفاة الشيخ
وفي صباح الأربعاء 22 صفر 1419هـ الموافق 17/6/1998م انتقلت الروح إلى باريها،
عن سبع و ثمانين عاما و شهرين و ستة عشر يوما و دفن في قريتة دقادوس. وفقدت الأمة علماً آخر من أعلامها البارزين...

رحم الله الشعراوي، وعفا عنه، وجازاه عن القرآن خيراً، وعوض المسلمين خيراً منه. آمين

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
زهرة حديش
Admin
avatar

عدد المساهمات : 304
تاريخ التسجيل : 29/11/2010

مُساهمةموضوع: رد: شخصيات معروفه   الأحد يناير 30, 2011 3:28 am

مشكورين اخوانى على هذا الفيْة التاريخية والتاريخ يحمل اسماء كثيرين من العظماء المعروفين الذين بذلوا حياتهم فى خدمة الشعب ولى تحرير الوطن وهذا الصفحة مخصوصة لتذيكرهم وعدم نسيانهم (ورحم الله الشهداء الابرار وعفا عنهم وعوض المسلمين خيرا )
الابرار تسلمى ميراج وميمو وساهر اليلى على الانجاز التاريخى وذكر العظماء
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://zahrthadish.ahlamoontada.com
kema

avatar

عدد المساهمات : 53
تاريخ التسجيل : 15/12/2010

مُساهمةموضوع: الاديب الشهير وليم شكسبير   الإثنين يناير 31, 2011 1:56 pm

((بسم الله الررحمن الرحيم))
((السلام عليكم))

كيفكم ايش اخباركم طيبين...
اليوم موضوعي لمحبي الادب والمسرحيات القديمة .. موضوعي هو قصة حياة الاديب المشهور شكسبير
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــ




مقدمة

وليم شكسبير (1564 - 1616م).يعد الشاعر والمسرحي الإنجليزي وليم شكسبير أشهر المسرحيين الذين عرفهم العالم.

يرجع الإقبال الشديد الذي قوبلت به أعمال شكسبير إلى أسباب عدة، أهمها فهم الكاتب للطبيعة البشرية. فقد فهم شكسبير طبيعة الإنسان بشكل متميز، لم يتح إلا لقلة من الكَُّتاب المسرحيين الآخرين، مما مكنه من رسم شخوص ذات معنى تعدى حدود الزمان والمكان اللذين جرت فيهما أحداث مسرحياته.

ألف شكسبير 37 مسرحية على الأقل، يكاد يتفق النقاد على تصنيفها في ثلاثة أنواع هي، الملهاة (الكوميديا)، والمأساة (التراجيديا)، والمسرحية التاريخية.

حياة شكسبير






وُلد وليم شكسبير لأبوين من الطبقة الوسطى في بلدة تجارية صغيرة تسمى ستراتفورد ـ أبون ـ آفون، وكان الثالث من بين ثمانية أطفال في عائلته. كانت عائلة شكسبير ذات مكانة مرموقة في المدينة، فقد اختير والده عضوًا في المجلس التشريعي للبلدة، وانتُخب بعد ثلاث سنوات رئيسًا للمجلس البلدي، وكان هذا أرفع المناصب التي يمكن أن يصل إليها شخص في البلدة. شغل والده بعد ذلك عدة مناصب مدنية في ستراتفورد، لكنه عانى من مشاكل مالية في نهاية حياته.

ومن المرجح أن وليم شكسبير قد دخل المدرسة في ستراتفورد، مع أقرانه من أبناء الطبقة الاجتماعية ذاتها. وكانت معرفة اللاتينية آنذاك إحدى الدلالات على دراية الإنسان وثقافته. من المحتمل أن يكون شكسبير قد قرأ باللاتينية كتابات المؤلفين الرومان المشهورين من أمثال شيشرون، وأوفيد، وبلوتوس، وسنيكا، وتيرنس، وفيرجيل.

زواجه. تزوج شكسبير من آن هاثاواي في نوفمبر عام 1582م ، وربما كانت زوجته ابنة مزارع من قرية شوتري التي تبعد نحو1,5كم عن ستراتفورد. وكان شكسبير حينذاك في الثامنة عشرة من عمره، بينما كانت زوجته في السادسة والعشرين. وولدت طفلتهما الأولى سوزانا في شهر مايو عام 1583م.

عمله في الفرقة المسرحية. لايعرف الباحثون إلى أية فرقة أو فريق انضم شكسبير قبل عام 1594م. غير أنه من المؤكد أن شكسبير كان مساهماً في فرقة تدعى رجال اللورد تشامبرلين عام 1594م حسبما تبين وثيقة قيد مالي تفيد بأنه دفع لشكسبير وزملائه الممثلين في الفرقة مقابل عروضهم في بلاط الملكة إليزابيث. بقي شكسبير حتى نهاية حياته المسرحية عضواً بارزاً في هذه الفرقة؛ التي كانت من أشهر الفرق المسرحية في لندن0 وبحلول عام 1594م كانت ست مسرحيات شكسبيرية قد عرضت بلندن.

قصائده الأولى. أنجز شكسبير قصيدته الطويلة فينوس وأدونيس عام 1593م، وطبعها له ريتشارد فيلد.

وفي العام التالي قام فيلد بطباعة قصيدة شكسبير الثانية بعنوان اغتصاب لوكريس وقام الشاعر بإهدائها إلى إيرل ساوثمبتون. طُبعت كلتا القصيدتين مرات عديدة في عهد شكسبير، لكن النجاح الذي أحرزتاه لم يُغْرِ الكاتب بالتخلي عن الكتابة المسرحية، بل عاد إلى كتابة المسرح ثانية بعد إعادة فتح المسارح عام 1594م، وكان شكسبير بحق من بين الكتاب القلائل في العصر الإليزابيثي الذين امتهنوا الكتابة المسرحية دون سواها


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


**أهم أعماله المسرحية**:

هاملت 1600-1601 م.
عطيل 1604-1605 م.
الملك لير 1605-1606 م.ز
ماكبث 1605-1606 م.
تاجر البندقية 1596-1597 م.
روميو وجولييت 1594-1595م
.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
MIRAG
100
100
avatar

عدد المساهمات : 257
تاريخ التسجيل : 01/12/2010

مُساهمةموضوع: رد: شخصيات معروفه   الثلاثاء مارس 01, 2011 12:13 pm

مشكورين ياإخوانى على المرور وجزاكم الله كل خير
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
شخصيات معروفه
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
زهرة حديش :: الركن العام :: قسم المواضيع العامة-
انتقل الى: